ايجابيات وسلبيات الانترنت


تعريف
الانترنت عبارة عن شبكة اتصالات عالمية تسمح بتبادل المعلومات بين شبكات أصغرتتصل من خلالها الحواسيب حول العالم. تعمل وفق أنظمة محددة ويعرف بالبروتوكول الموحد وهوبروتوكول إنترنت. وتشير كلمة «إنترنت» إلى جملة المعلومات المتداولة عبر الشبكة وأيضا إلى البنية التحتية التي تنقل تلك المعلومات عبر القارات.
فوائد الانترنت
1-سرعة نقل وتمرير المعلومات، وسهولة نقل وإرسال المعلومات والصور بالبريد الإلكتروني.
2-
الإنترنت حقيبة معلومات شخصية متنقلة مع المستخدم؛ فالإنترنت مكتبة لكل شخص.
3-
تعدد الوسائط المستخدمة في الشبكة العالمية لتغطية الموضوع الواحد؛ سواء بالكتابة أو بالصورة أو بالصوت.
4-
التواصل مع الآخرين مهما بعدت المسافات من خلال مجموعات الحوار والمحادثة.
5-
الإنترنت يختصر الوقت والجهد والمال، فيوفر أكبر كم بأقل جهد، فهناك من المواقع ما جمع آلاف المجلدات وأمهات الكتب واختصر جهد قراءتها والبحث فيها من خلال خدمات البحث.
6-
سهولة البحث بالكلمة عن أي معلومه أو صورة.
7-
استخدام خواص دفع الفواتير والشراء من خلال الإنترنت والتعامل مع البنوك من خلاله مما يوفر الوقت والجهد والمال، وتشجع البنوك المتعاملين معها على استخدام الإنترنت لتخفيف الضغط عليها.
8-
يجعل المخترعات تتزايد وتتفرّع بسبب سهولة تلاقي العلماء والتعرف على جهودهم المشتركة، مما يزيد في رقعة الإبداع والابتكار والاختيار..
9-
يوفّر فرصاً ـ لم تكن متصوّرة ـ لنشر الدين والقيم الإنسانية والأخلاق والفضائل.

سلبيّاته
1- عزوف النّاس أحيانًا عن الأمور الاجتماعيّة والمناسبات التي يلتقي فيها النّاس مع بعضهم البعض وجهًا لوجه ويتحدّثون وينمّون مهاراتهم الاجتماعيّة، إذ يقتصر البعض على إرسال الرّسائل عبر شبكات التّواصل الاجتماعي أو من خلال الهاتف المحمول عندما يريد تهنئة أقاربه وأصحابه .
2- احتواء بعض المواقع الإلكترونيّة على معلومات خاطئة سواء في مجال علوم الدّنيا أو علوم الدّين، ولا شكّ بأنّ هذه المعلومات تسبّب إرباكاً وتشويشاً للنّاس وطالبي المعلومة الصّحيحة.
3-احتواء الإنترنت على مواقع إباحيّة تنشر الفساد والرّذيلة وتشكّل خطرًا على الشّباب والفتيات على حدّ سواء.

4-انشغال الإنسان بالإنترنت عن القيام بواجباته ومسؤوليّاته، ذلك أنّ عالم الإنترنت يثير في النّفس الرّغبة في التّسمر أمام شاشات الحاسوب ولفتراتٍ طويلة
كيف نتجنب الجانب السلب في الانترنت
هناك بضعة مخاطرُ على الأبناء خاصة المراهقين منهم عند استعمال الشبكة نذكر منها:
الخطر الأول : هو احتمال التّعرض أو مشاهدة مواد غير ملائمةِ لمثل سنهم أو غير لائقة أخلاقيا مثل مواد أو صور أو مواد عنف.
خطر آخر: هو تزويد الغرباء بمعلومات شخصية عن أفراد العائلة قد تستغل من قبل ضعفاء النفوس.
خطر ثالث :هو تعرض الأبناء لمعلومات عن طريق البريد الإلكتروني أو المجموعات الإخبارية والتي بها مواد غير لائقة أو تحث على العنف أو تدعو الى التميز العنصري ضد ديانة معينة أو مجتمع معين.
* نصائح إلى الأبناء:
إن الهدف هو الاستفادة من الشبكة بما يعود بالنفع, وعليكم اتباع النصائح التالية:
ضرورة إخبار الوالدين مباشرة في حالة مُصادفة أي معلومات أو صور تجعلكم تشعرون بأنها غير مريحة أو مُزعجة.
يجب عدم إعطاء أي معلومات شخصية عنكم أو عن والديكم وأسرتكم مثل رقم هاتف.. يجب عدم الدخول في نقاش أو اجتماع مع أي شخص أو أشخاص دون التأكد من والديكم والحصول على الموافقة ، مع ضرورة حضور أحد الوالدين لكي يراقب النقاش وذلك لان الشبكة مليئة بالناس السيئين جدا والذين يجب علينا عدم الاختلاط بهم أبدا.
بجب أن لا ترسلوا صوركم الشخصية أو صور أفراد عائلتكم لأي شخص عبر الشبكة دون التأكد من الحصول على الموافقة من والديكم.
يجب عدم الرد على أي رسائل غير طيبة تجعلكم تشعرون بفطرتكم السليمة أنها مُزعجة. إنه لَيسَ خطأكم أن تردك مثل تلك الرسائل. بل الخطأ يقع على المرسل ولهذا فان افضل تصرف في مثل تلك الحالات هو عدم الرد عليها مطلقا، كما يجب إخبار الوالدين فور حدوث مثل ذلك.
* نصائح إلى الآباء والأمهات  :
نقترح الجلوس مع الأبناء و الحديث الدائم معهم والإصغاء إليهم كما نقترح وضع قواعد لاستخدام الشبكة بحيث يمنع الابن أو البنت من الإدلاء بأي معلومات شخصية مثل عنوان المنزل أو اسم المدرسةِ، أو رقم الهاتف لأي شخص كما يجب التأكيد على عدم الوثوق من أي شخص.
كذلك ضرورة تعويد الأبناء على استخدام أسماء مستعارة في البريد الإلكتروني أو أثناء الدخول في نقاشات عبر الدردشة رغم أني لا أوصي بان تتاح للأبناء مطلقا لأنها مضيعة للوقت من غير فائدة.
يجب معرفة الخدمات التي يستعملها أبناؤك وحتى وان لم تكن تجيد الوصول الى الشبكة دع أبناءك يطلعونك على كيفية الدخول.
يجب أن تكون على اطلاع تام على المواقع التي يقوم الأبناء بزيارتها وذلك لتحد من الوصول إلى الأماكن غير المرغوب فيها.
يجب أن تكون المتابعة مستمرة حتى يعي الأبناء أن الشبكة للاستفادة وليس للتسلية ومضيعة الوقت.
يجب أن تعرف كأب أن ليس كل شيء موجود على الشبكة من معلومات هي في الواقع حقيقة.
يجب عدم السماح بدخول كاميرات الإنترنت إلى المنزل كما يجب عدم السماح للأبناء بالدخول في حديث وجها لوجه مع أشخاص آخرين دون معرفتكم.
عوّد الأبناء على المصارحة والصدق كما يجب الاستماع إليهم بخصوص خبراتهم عبر الشبكة وتشجيع السلوكيات الحسنة كما يجب توجيه النصح والإرشاد الدائم لهم بخصوص أي رسائل أو نشرات قد تصل إلى صناديق بريدهم، وتعوّد أن تقوم بقراءة محتوياتها وتوجيههم بناء على ذلك وفقا لعاداتنا وتقاليدنا العربية الإسلامية.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s