الابعاد التربوية والاجتماعية للصلاة


فوائد الصلاة الروحية والتربوية :
عقد الصلة بين العبد وربه، بما فيها من لذة المناجاة للخالق وإظهار العبودية لله وتفويض الأمر له، وفي الحديث: إن أحدكم إذا صلى يناجي ربه.أخرجه البخاري.˜
المسلم عندما يخشع في صلاته ويمتن الصلة بخالقه، ويعرف حقيقة وجوده في الحياة الدنيا ومهمته في هذا الوجود فإنه يبدأ بالإقلاع عن ذنوبه رويداً.. رويداً وينتهي عن سيئات أعماله.˜
قال تعالى: { وأقم الصلاة إن الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر } [ سورة العنكبوت: الآية 45 ].
فالصلاة مدرسة خلقية وعملية انضباطية تربي فضيلة الصدق والأمانة والاستقامة وتجعل المسلم قوياً، أقوى من عواطفه، غير جزع ولا هياب، شجاعاً مقداماً كريماً.˜
قال تعالى: { إن الإنسان خلق هلوعاً إذا مسّه الشر جزوعاً وإذا مسّه الخير منوعاً إلا المصلين } [ سورة المعارج: الآيات 19-22 ].
الطمأنينة النفسية التي هي أهم ثمار الصلاة تساعد في الوقاية من الاضطربات والأمراض النفسية. قال صلى الله عليه وسلم: ” قم يا بلال أرحنا بالصلاة ” [ رواه أبو داود ].˜
محاولة الخشوع المستمرة تشكل أفضل تدريب لتعويد النفس على حصر اهتمامها في شيء واحد أو بمعنى آخر لتركيز تفكيرها في جانب واحد.˜
بعض الفوائد النفسيه لاداء الصلوات الخمس
1-أداء الصلوات الخمس في اوقاتها فيه تنظيم رائع لوقت المسلم وهذا ينعكس على شخصيته فالمسلم منظم محافظ على مواقيته وعهوده.
2-الحركه البدنيه في الصلاه لها فوائد جسميه عديده وفيها مايشبه التمارين الهوائيه تقريبا وهذه بدورها تؤدي الى تخفيف القلق واتوتر والاعراض الاكتئابيه حسب ما اثبتته الدراسات العلميه.
3-الوضوء للاستعداد للصلاه فبه تنشيط لاماكن معينه في الجسم (حسب نظره الطب الصيني)يساعد على اعاده التوازن الجسدي والاستقرار.
4-صلاه الجماعه فيها اجتماع بالناس وهذا يدعم الاستقرار النفسي ويبعد الفرد من ظلمه العزله والانطواء .
5-الصلاه تزيد من ثقه المسلم بنفسه وثقته بربه .
6-الصلاه تزيد من شعور المسلم بالامن والامان .
7-كلما خشعت في صلاتك كلما نسيت همومك وما تسببه لك ظغوطات الحياه الكثيره.
8-المواظبه على الصلوات تساعد على الوقايه من خطوره الرهاب الاجتماعي او القلق المصاحب للمواقف الاجتماعيه عن طريق المشاركه الاجتماعيه الفعاله .
9-من اشد اعداء الاستقرار النفسي هو العزله والانطواء والصلاه تخرجك من هذه الدائره .
فوائد الصلاة الاجتماعية:
إن في إقامة الصلاة تقوية للعقيدة الجامعة لأفراد المجتمع وفي تنمية روابط الانتماء للأمة وتحقيق التضامن الاجتماعي.˜
في صلاة الجماعة إعلان مظهر المساواة بين أفراد الأمة ووحدة الكلمة والتدرب على الطاعة في القضايا العامة أو المشتركة باتباع الإمام فيما يرضي الله تعالى.˜
في صلاة الجماعة تعارف المسلمين وتآلفهم، وتعاونهم على البر والتقوى، وتغذية الاهتمام بأحوال المسلمين العامة، ومساندة المريض والضعيف والمحتاج، مما يقوي بنيان الأمة ويدعم أركانها˜
و من أجل ذلك لم يتسامح الشارع مع أي إنسان مهما كانت حالته بترك الصلاة، ولكن على قدر طاقته. وذلك حتى لا تفوته منافعها:á

عن عمران بن حصين قال: كانت بي بواسير فسألت النبي صلى الله عليه وسلم عن الصلاة فقال: ” صل قائماً فإن لم تستطع فقاعداً فإن لم تسطع فعلى جنب ” [ رواه البخاري والترمذي وأحمد وأبو داود]

2 thoughts on “الابعاد التربوية والاجتماعية للصلاة

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s