معالــــجة مــــيـــــــاه الشرب

مياه-الشرب
1-الماء في الطبيعة :
الماء أكثر الأجسام انتشارا على الأرض . نجده على الحالات الثلاث للمادة بنسب متفاوتة 
– تمثل مياه البحار والمحيطات والأنهار والياه الجوفية ما يقرب من %98 وتقدر كتلتها ب 11.500.000.000.000 مليون طن .
– توجد المياه على شكل ثلوج في القطبين وغيرهما بنسبة %2.15 .
– تقدر نسبة الماء في الجو ب %0.001 أو ما يعادل مليون مليار من الأطنان .
يتحول الماء السائل (مياه البحار والأنهار والبحيرات…) إلى بخار الماء الذي يتحول بدوره تحت تأثير برودة الجو إلى ضباب أو ثلج وبرد. يستخدم الإنسان الماء كثيراً في نواحي حياته المنزلية والفلاحية والصناعية .والماء المستخدم مصدره
مياه الأمطار في معظم الحالات والمياه الجوفية و الثلوج .
2- تلوث المياه
يعني تلوث الماء دخول مواد وأجسام غريبة تجعله غير ملائم للغرض المراد استخدامه به, وهناك مصادر عديدة
تساهم في تلويت المياه السطحية والجوفية والجوية منها: النفايات الحضرية والصناعية والمبيدات الزراعية
المستعملة في المجال الزراعي …. .
3- كيفية الحصول على الماء الصالح للشرب
إن عملية تنقية الماء سببها أنه مذيب عام أي أنه قادر على إذابة أنواع كثيرة من المواد العضوية وغير العضوية,
كما أنه بسبب طبيعته الجريانية (سائل) يحمل معه الكثير من المواد التي لا تذوب فيه على شكل مواد عالقة . 
لكي يصبح الماء صالحا للشرب تعالج المياه الجوفية التي تعتبر قليلة التلوث بطرق بسيطة، في حين تخضع المياه
السطحية لعدة عمليات تتم عبر مراحل متتالية:
المرحلة الأولى: الغربلة
مرور الماء عبر حواجز بها ثقوب دقيقة لإزالة الأجسام العالقة ، أي تمكن هذه المرحلة على ماء صاف ، وذلك باستعمال مصفاة تحول دون مرور الأجسام الصلبة ذات الحجم الكبير مثل الحجارة والأغصان .
المرحلة الثانية : التندف والتصفيق
إضافة مواد كيميائية قصد فصل الأجسام الصلبة التي تتوضع ، أي يتم خلال هذه المرحلة إضافة مواد كيميائية تقوم بترسيب الأجسام بالتندف ، ثم تليها عملية التصفيق لإزالة الأجسام الصلبة المتوضعة.
المرحلة الثالثة: الترشيح بالرمل الدقيق
بواسطة الرمل : لإزالة بقايا المواد العالقة ، أي تتم خلال هذه المرحلة عملية الترشيح باستعمال الرمل الدقيق ، حيث يترسب الماء عبر طبقة رملية ن مما يمكن من إزالة الندف وكل الأجسام الدقيقة.
المرحلة الرابعة: التعقيم بالأوزون 
يمرر غاز الأوزون في الماء المرشح للقضاء على الميكروبات وإزالة الرائحة والذوق.
المرحلة الخامسة: الترشيح بالفحم النشط
بواسطة الفحم النشط لإزالة الروائح ، أي يتسرب الماء المحصل عليه عبر قطع من الكربون لتنقيته من الشوائب .
المرحلة السادسة : التعقيم بالكلور
بإضافة الكلور للقضاء على الجراثيم ، أي يتم تعقيم المياه المحصل عليها بالكلور ن وبعد ذلك يتم تخزينها إلى أن يتم توزيعها إلى المستهلك

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s